صناديق التقاعد (קופות גמל) للمستقلين وأصحاب المصالح الصغيرة بقلم: نمر عبّود- مستشار ضرائب قانوني- حيفا

مراسل حيفا نت | 17/11/2009

بما أن الاسبوع الماضي كتبت باسهاب عن صناديق الإستكمال والتي تعتبر كتوفير للمدى المتوسط وتحظى لدعم ضريبي في مرحلتي الايداع والسحب. موضوع اليوم هو صناديق التقاعد التي تعرف باسم קופות גמל، وكيفية استغلال هذا النوع من الادخار لتقليص حجم الضرائب في الأمد القريب ولأرباح أكبر في الأمد الأبعد.

بعد التعديل 3  لقانون الخدمات المالية في بداية عام 2008 تحوّلت هذه الصناديق من صناديق ادخار لمدة 15 سنة و أكثر الى صناديق لدفع مخصصات شهرية (קצבה) بعد سن ال 60. وأصبح هناك نوعان من الصناديق: صندوق يدفع  (קופה משלמת) وصندوق لا يدفع (קופה לא משלמת)، فالفرق بين النوعين أن الصندوق الذي يدفع يعرف  كيف يحوّل الادّخار المتراكم في الصندوق الى مخصّصات شهرية مثل شركات تأمين و صناديق المعاشات التقاعدية (קרנות פנסיה)  مرخصة. أما الصناديق التي لا تدفع فهي عادة موجودة في شركات الاستثمار.
واذا أراد المستقل سحب المبالغ من صندوق لا يدفع، عليه تحويل المبلغ المتراكم الى صندوق يدفع. بكلّ الأحوال أيضا الصندوق الذي لا يدفع يعتبر קופת גמל לקצבה، والايداع به يعطي الحق للتخفيضات والمستحقات الضريبية كما الصندوق الاخر.
سحب الأموال يكون بداية على شكل مخصصات شهرية (קצבה) حتى 3,850 ش.ج. شهريا، و ما زاد عن المبلغ المتراكم حتى نستطيع تقاضي مثل هذا المبلغ شهريا (المبلغ المتراكم – חסכון נצבר) قد يصل الى أكثر من 800,000 ش.ج.
 والباقي نستطيع سحبه دفعة واحدة أو يضاف الى المخصّصات الشهرية حسب حاجتنا. طبعا الأموال التي أودعت قبل 1.1.2008 لا يسري عليها التعديل في القانون ويمكن سحبها بدفعة واحدة بعد 15 سنة أو 5 سنوات أقدمية، اذا وصل المدخر الى سن ال 60 .
قانون ضريبة الدخل (פקודת מס הכנסה) يقسم الى ثلاثة أنواع من المستقلين: الأول المستقل الذي لا يعمل كأجير أيضا، الثاني هو المستقل الذي يعمل كأجير أيضا، و الثالث هو المستقل الذي يعمل كأجير أيضا و يدفع (هو والمشغّل) لصندوق التقاعد 15,222 ش.ج. في سنة ال 2009.
يستطيع المستقل ايداع حتى %16 من دخله الصافي، بحيث لا يتجاوز الدخل ال 187,200 ش.ج. بصندوق التقاعد ذو المخصصات الشهرية ( קופת גמל לקצבה ) فقط. ويحصل خصم من دخله حتى %11 واذا تجاوز الايداع  أول %7 وحتى ال %12 من الدخل يحصل أيضا على استحقاق ضريبي ( مبلغ الاستحقاق يخصم من مبلغ الضريبة وليس من الدخل) بنسبة %35 .
في حالة المستقل الذي يعمل كأجير أيضا ومعاشه مؤمن جزئيا أو غير مؤمن يستطيع الدفع عنه ومعترف به جزئيا (تخفيضات و استحقاق)، وبشرط الاّ يتعدى الدخل 4 أضعاف الدخل المتوسط.
النوع الثالث من المستقلين وهو الأجير أيضا الذي دفع عنه (كأجير) المبلغ 15,222 ش.ج في سنة 2009. فهو بالاضافة للنوع الثاني من المستقلين يستطيع ليس فقط  ايداع عن الجزء الغير مؤمن من معاشه بل الايداع في صندوق تقاعد من النوع القديم ( קופת גמל לתגמולים ) شرط ألا يسحب المبلغ قبل سن 60.
 المشكلة الأساسية للذي يودع أموالا في صندوق التقاعد هي اذا تراجع (احتاج المال و أراد سحبه وارجاعه ) عندها  سيرجع الى ضريبة الدخل (الصندوق نفسه يخصم مبلغ الضريبة عند السحب) %35 أو ضريبته الهامشية، الأعلى.
لذلك أعتقد أنه من الخطأ أن يودع المستقل في صندوق التقاعد حسب ما يسمح به قانون ضريبة الدخل من تخفيضات (ניכויים) أو استحقاقات (זיכויים)، دون التخطيط المالي المسبق ليس فقط للاحتياجات في سن الشيخوخة. انما للدخل ونوعيته في ذلك الوقت، لأن القانون اليوم يعطي اعفاء على المخصصات الشهرية للتقاعد بنسبة %35 على المخصصات حتى 7,520 ش.ج. والباقي يضاف الى الدخل الموجود ( مخصصات الشيخوخة من التأمين الوطني معفاة من الضريبة ولا تدخل في الحساب)، يحظى لنقاط الاستحقاق والباقي ممكن أن يدفع عليه ضريبة حسب قيمة الدخل الاضافي.
 استثمار الأموال المودعة في صناديق التقاعد تكون في سوق المال وهي قابلة للربح أو الخسارة و أكثرها في المدى البعيد تربح، ممكن مراقبة  أرباح كل الصناديق كما صناديق الاستكمال على الموقع:  http://gemelnet.mof.gov.il   صناديق ال פנסיה تستثمر فقط %70 في سوق المال والباقي بسندات حكومية بفائدة %4.8 بالاضافة لجدول غلاء المعيشة الامر الذي يجعلها أكثر ثباتا.
تكاليف ادارة الصناديق تختلف، ففي شركات الاستثمار قد تصل حتى %2 من المبلغ المتراكم سنويا في شركات التأمين تتراوح بين %5 الى %13  من الدفعات الشهرية بالاضافة %1 الى %1.4 من المبلغ المتراكم سنويا،وصناديق ال פנסיה %6 من الدفعات الشهرية و %0.5 على المبلغ المتراكم.
أذكر مجددا قانون نقل الأموال من صندق الى أخر من نفس النوع (חוק הניוד) الذي يتيح المجال لأرباح أكبر أو خسائر أقل في فترات عصيبة.
تخطيط صحيح لأرباح أعلى و مصاريف أقل في الصناديق ستعود علينا في المدى البعيد لمعاش شهري تقاعدي اعلى بنسبة ملحوظة في سن التقاعد.
كل المكتوب أعلاه ليس به استشارة شخصية أو تفضيل نوع من صناديق التقاعد على أخر ولا يحل مكان أي استشارة شخصية، والذي يطبق أحد النصائح المكتوبة دونما استشارة شخصية ومهنية يتحمل وحده نتائج تصرفه.

      nmr.abboud@hotmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *