نداء: لجنة متابعة قضايا التعليم العربي:لا ترسلوا أبناءكم إلى المدارس يوم الإضراب

مراسل حيفا نت | 01/10/2009

"نعم للإضراب العام والشامل للجماهير العربية، وخصوصًا في المدارس والمؤسسات التعليمية والتربوية؛ نناشد طلابنا وطالباتنا الالتزام بالإضراب، ونناشد أولياء الأمور عدم إرسال أبنائهم وبناتهم إلى المدارس، باستثناء طلاب التعليم الخاص".
هذا هو النداء الذي وجهته لجنة متابعة قضايا التعليم العربي، عشية الإضراب الذي أقرّته لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، يوم الخميس الموافق 1 تشرين الأول/ أكتوبر 2009، في الذكرى التاسعة ليوم القدس والأقصى وأحداث أكتوبر 2000، وتدعمه جميع هيئات ومؤسسات المجتمع العربي، بما فيها لجان أولياء أمور الطلاب.

وأضافت اللجنة أنّ الإضراب هو أيضًا وسيلة تربوية تثقيفية لأجيالنا الشابة، بأنّ للجماهير العربية كاملَ الحق في العيش في وطنها بكرامة وحقوق، بما في ذلك حق طلابنا وطالباتنا في تعليم يلائم خصوصيتهم القومية والثقافية، وفي المساواة التامة غير المشروطة في جميع المجالات والمستويات.
وكرّرت لجنة متابعة قضايا التعليم العربي دعوتها السلطات المحلية العربية واللجان الشعبية ولجان أولياء الأمور والمجالس والهيئات الطلابية المنتخبة، إلى العمل بكل قوة كي يكون الإضراب في المدارس شاملاً وتامًا؛ وإلى أوسع مشاركة شعبية في المسيرة المركزية في عرّابة وفي النشاطات المحلية المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *