إيطالي جديد في سيتي سنتر – تافولينو

مراسل حيفا نت | 09/05/2017

قرر الشيف الحيفاوي فريد ناصر البالغ 47 عاما، تحقيق حلم طفولته والعمل في المطبخ في سن الثلاثين. فسافر إلى أستراليا، وتدرب في مطابخ عديدة، واقتنى ثقافة الطهي، ثم عاد ليعمل في المطاعم المختلفة في البلاد، من ضمنها ديربي بار في هرتسليا، جاكو في حيفا، برسري، بالكون وشترودل. لكنه وجد نفسه مستمتعا بالعمل في إيزابيلا في سيتي سنتر. وبعد 17 عاما قرر فتح مطعم يعتبر بمثابة تطبيق لحلمه. ويقول: “عندما تعمل لصالح الآخرين فأنت مقيّد، من ناحية خط الإنتاج، والتوقعات، بل حتى قائمة الطعام، لأن الكلمة الفصل هي لصاحب العمل. ولكن الأمر ليس كذلك في إعداد الأطعمة، كما في وظائف أخرى. لأنك تبذل في الأطعمة من روحك ونفسك وقلبك من أجل الاعتراف بك. ومن أشق الأمور أن تعطي دائما ولا تتلقى بالمقابل أي متعة. وأدركت ضرورة وجود محل خاص بي، فرجعت إلى المكان الذي أحببته، حيث كانت إيزابيلا في سيتي سنتر”.
وفي الصيف الأخير، وبعد مكوث قصير في صقليا، انتبه إلى هدفه المنشود، الأطعمة الإيطالية المميزة، الحوض متوسطية، مع الباستا والبوكاتشو الطازج بالإعداد اليدوي، أنتسباستي من خضار طازجة، صالصات متميزة من أفضل المواد الأولية، ثمار البحر واللحوم وثلاث حلويات صنع يديه. قائمة الأطعمة التي أعدّها فريد ناصر تخاطب الجمهور الواسع، “أرغب بقدوم العائلات إلى هنا مع أولادهم كي يشعروا كأنهم في البيت، ويجد كل فرد منهم وجبة طعامه التي يحب، إن كانت البيتسا التي يتم إعدادها على الفور، الباستا للمرأة وأخرى للرجل. أرغب أن يصبح مطعمي مختلفا، ليس مقهى، بل مطعما تقليديا وفيه مأكولات متميزة. وخلافا لمطاعم أخرى، فأنا لا أقدم لائحة طعام كصفقة واحدة عند الظهيرة، بل اللائحة الأصلية، التي يتم بموجبها مراعاة أسعار مخفضة، وكأس نبيذ خاص بنا وبسعر خاص. إنه نبيذ من برميل موضوع على البار”.
افتتح المطعم أولا للإعلاميين. وتم تقديم، على طاولة الفرسان، أصناف المقبلات، مثل كربتشيو عجل وكربتشيو باذنجان وبجانبه بوكاتشوات يتم إعدادها فورا، وكذلك بروسكيتات ألفورماجيو مع جبنة الموتسريلا والطماطم الزرقاء، بروسكاتا أرضي شوكي مخلل وفلفل مشوي مع بيستو وبروسكاتا unnamed (21)

unnamed (20)

unnamed (19)

unnamed (18)

unnamed (17)

تصوير اميجن.جني نيمن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *