لئومي يبيع شركة الاعتماد لئومي كارد لـ Warburg Pincus بقيمة 2.5 مليار شيكل – حوالي %30 اعلى من قيمة الاسهم

مراسل حيفا نت | 05/08/2018

· مع انتهاء عملية البيع من المتوقع ان يسجل لئومي ارباحًا ، بعد خفض الضريبة، بقيمة 234 مليون شيكل

· قد يجني البنك لاحقاً ارباحاً اخرى بقيمة (273) مليون شيكل، في حال تحقيق الأهداف التي ذُكرت في اتفاقية البيع بين البنك ولئومي كارد

לוגו בנק לאומי

أعلن بنك لئومي، انه توصل مع مجوعة عزريئيلي الى اتفاقية لبيع “لئومي كارد” لاتحاد تابع لصندوق الاستثمار الدولي Warburg Pincus. القيمة التي ستُدفع للئومي وعزريئيلي، 2.5 مليار شيكل، ستتناسب مع امكانية توزيع الارباح وتقسميها الى ثلاث دفعات ، الدفعة الاولى تكون مع اتمام الصفقة، الثانية مع انتهاء السنة من تنفيذ الاتفاقية والدفعة الثالثة مع مرور عامين من موعد التنفيذ.

ومع انتهاء عملية البيع من المتوقع ان يسجل لئومي ارباحًا ، بعد خفض الضريبة، بقيمة 234 مليون شيكل.

وبموجب الاتفاقية، من المتوقع ان يجني البنك لاحقاً ارباحاً اخرى بقيمة (273) مليون شيكل. هذا في حال تنفيذ الشروط المذكورة في الاتفاقية التي ستوقع بين البنك ولئومي كارد( مبلغ اضافي من 50 الى 128 مليون شيكل مع مرور 6 سنوات من موعد توقيع الاتفاقية) وفي حال قدمت لئومي كارد نتائج اضافية مقارنة مع نموذج العمل الذي عُرض على الشاري ( قيمة 145 مليون شيكل مع مرور 5 سنوات من يوم التوقيع على الاتفاقية).

كجزء من الاهمية التي يوليها الشاري لتوسيع عمل لئومي كارد، قدم الشاري للئومي بارتنرز، شركة تابعة ومملوكة بالكامل لبنك لئومي، امكانية ان تدخل حيز التنفيذ بعد اتمام الصفقة، لشراء حتى %20 من الاتحاد والذي من خلاله يتمكن الشاري من شراء لئومي كارد، وبنفس شروط شراء لئومي كارد. تنفيذ هذا الشرط منوط ، بالحصول على التصاريح المطلوبة.

مدير عام لئومي، ركيفت روسك عميناج، اعربت عن رضاها من الاتفاقية التي وُقعت :” انا راضية عن النتيجة الممتازة التي نتجت عن عملية مسؤولة ومهنية والتي قمنا بقيادتها على مدى الاشهر الاخيرة. بسبب اهمية لئومي كارد والخدمات التي تقدمها للزبائن، سعينا للعثور على شارٍ ذو سمعة طيبة وخبرة كبيرة في مجالي الاموال والدفعات، وان يكون ملتزما لتطوير ونجاح لئومي كارد بطريقها الجديد والمستقل”. “الخبرة الغنية التي يمتلكها Warburg Pincus ستساعد لئومي كارد على تنفيذ استراتيجية العمل، وسيضمن ذلك خدمات جديدة ومبتكرة، عالية الجودة ومهنية للزبائن. هنا نجد ثقة كبيرة من احد اهم واكبر صناديق الاستثمار في الاقتصاد الاسرائيلي وهذا فخر لنا كلنا” اضافت روسك عميناح.

بيع لئومي كارد تم بما يتلائم مع قانون زيادة التنافس وتقليل التركيز في السوق ، في اطاره طُلب من البنك ان يبيع اسهمه في الشركة التابعة والمملوكة منه. بعد فحص كل البدائل اختار بنك لئومي ومجموعة عزرائيلي في البديل الافضل والجذاب من بين كل البدائل التي عُرضت عليهم. خلال العملية ، والتي استمرت لمدة شهرين، شارك 17 مسؤولا من البلاد والخارج، والذين ابدو رغبتهم في شراء الشركة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *