نصائح من خبراء كلاليت لإستقبال عيد الفطر بصحة وحيوية

مراسل حيفا نت | 12/06/2018

نصائح من خبراء كلاليت لإستقبال عيد الفطر بصحة وحيوية

Logo (1)

بدأ العد التنازلي لاستقبال عيد الفطر المبارك الذي يأتي عقب صيام شهر كامل تغيّرت فيه مواعيد وطبيعة الوجبات بشكل جذري، خبراء المجموعة الصحية الأكبر في البلاد “كلاليت” تقدم لكم أهم النصائح الصحية للحفاظ على صحتكم خلال أيام العيد:

​ 1) اختر أطعمة سهلة الهضم من المجموعات الغذائية التالية: الخضروات: تناول الخضروات النيئة والمسلوقة والمطبوخة والمشوية وابتعد عن المقلية منها. الفواكه: استمتع بجميع أنواعها الطازجة أو المجففة بمعدّل ثلاث حصص يومية، و تجنّب العصير. الحبوب: فضّل الحبوب غير المقشورة مثل الخبز المحضّر من طحين قمح كامل والبرغل والفريكة على الخبز والأرز الأبيض.

منتجات الحليب: كلما انخفض الدسم في منتجات الحليب، كلما سهل هضمه. استهلك حليب 1% دسم، لبن حتى 1.5% دسم ولبنة وأجبان بيضاء وصفراء حتى 5% دسم. ويشار إلى أن اللبن الذي يحتوي على الجرائيم الحية الحميدة يوفر للأمعاء كميات كبيرة من هذه البكتيريا التي تخمّر الغذاء وتساعد في عملية الهضم.

البيض: امتنع عن المقلي منه وفضّل المسلوق أو المشوي.

اللحوم والدواجن والأسماك: اختار اللحمة الحمراء الخالية من اللية أو الدجاج والحبش بدون جلدة والسمك. حضّرها بأساليب طهي صحّية مثل الشي والسلق والطبيخ.

الدهون: لأن استهلاك الدهون يؤدي إلى إرباك للجهاز الهضمي، امتنع عن الزبدة والسمنة النباتية والحيوانية والمارجرين و”الشمينت”. أضف كمية قليلة من زيت الزيتون في كل وجبة رئيسية ولا تبالغ في استهلاكه لأن كل ملعقة كبيرة منه تعادل 90 سعر حراري!

الحلويات: تحتوي حلويات العيد التقليدية على كمية عالية من الدهون، مما يشكل هضمها يشكل على الجهاز الهضمي. أختار حلويات صحّية مثل الشوكولاتة 70% كاكاو، بوظة قليلة الدسم، الفواكه المجففة، السحلب أو المهلبية أو الأرز بحليب، سلطة الفواكه، أو حلويات بيتية محضّرة بطرق صحّية.

السوائل: اهتم بشرب الماء وابتعد عن العصير والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة. تَجَنُّبْ تناول كمّيات كبيرة من السوائل مع الوجبات حيث يفضل استهلاكها بكمّيات صغيرة و بنمط متكرر. ويشار أن الزنجبيل المغلي هو أفضل مشروب ساخن للتخلّص من سوء الهضم والانتفاخ والغازات.

2) تناول وجبات صغيرة ومتعددة: الهدف من تقسيم الوجبات هو إراحة الجهاز الهضمي من التعامل مع وجبات كبيرة تسبب انتفاخ وغازات وسوء هضم. من المهم مضغ الطعام جيدا وتناوله ببطء، حيث أن هذه الممارسات تسهّل من عملية الهضم وتزيد من فرص الاستمتاع بالمذاق. ولتجنب الشعور بالتخمة، ينصح بالتوقف عن تناول الطعام فور الشعور بدرجة الشبع المريح وعدم الاستمرار في الأكل إلى حد التخمة. اهتم بتقسيم وجباتك الغذائية بعد صوم رمضان بشكل منتظم، وابدأ غذائك يوم العيد بوجبة فطور صغيرة تحتوي على مصدر بروتيني مثل بيضة مسلوقة أو جبنة قليلة الدسم، كمية عالية من الخضروات، خبز مصنوع من حبوب كاملة، زعتر وملعقة أو ملعقتين صغيرتين من زيت الزيتون، ومشروب ساخن مثل الشاي.

3) تجنّب التسمم الغذائي: تشكل أغذية العيد الشعبية التي تعرض على البسطات كالحلويات والشوكولاتة والسكاكر والأسماك والعصائر والمشروبات الجاهزة وحشوات الحلويات الجوز والتمر أخطر مصدر للتسمم الغذائي نتيجة تعرضها المباشر لأشعة الشمس و الهواء الملوث بالغبار وعوادم السيارات أو بسبب انتهاء مدة صلاحيتها. إضافة إلى ذلك، امتنع من شراء الوجبات الجاهزة والسريعة من مصادر غير موثوقة أو معروفة لأنها هي أيضا قد تكون ملوثة بالجراثيم فسبب لك التسمم الغذائي. ومن جانب آخر، أحرص على تناول الوجبات البيتية مباشرة بعد تحضيرها ولا تتركها خارج البراد أكثر من ساعتين لأن هذا يجعلها عرضة للتلوث والفساد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *