الربح الصافي لمجموعة لئومي للعام 2017 يبلغ 3.2 مليار شيكل، وتنمية بنسبة%9.8

مراسل حيفا نت | 08/03/2018

الربح الصافي لمجموعة لئومي للعام 2017 يبلغ 3.2 مليار شيكل، وتنمية بنسبة%9.8

· عائدات عالية – عام 2017 طرأ ارتفاع في التنمية بنسبة %9.8، ونبعت بالاساس من النشاطات المركزية – زيادة المدخولات الى جانب هبوط في المصاريف. التنمية في الربع الرابع من العام بلغت %10.8

· الربح الصافي للعام 2017 بلغ حوالي 3.2 مليار شيكل. مقارنة بـ 2.8 مليار عام 2016، اي زيادة بنسبة %13.7 . الربح للربع الرابع من عام 2017 بلغ نحو 854 مليون شيكل.

· مع حسم بنود غير ثابتة فان التنمية من الثروة للعام 2017 بلغت 9.3% مقارنة بـ 8.4% في السنة السابقة.

· مجلس ادارة البنك صادق على توزيع الأرباح بنسبة %40 من الربح الصافي في الربع الرابع اي حوالي 342 مليون شيكل. الارباح بالمجمل للعام 2017 بلغت حوالي 969 مليون شيكل.

· ارتفاع في المدخولات – عام 2017 ارتفعت المدخولات من الفائدة الصافية والمدخولات ليس من الفائدة بنسبة حوالي 4.2% مقارنة بالفترة الموازية من السنة السابقة.

· هبوط في المصروفات – عام 2017 انخفضت مصروفات الأجور بحوالي 150 مليون شيكل مقارنة بالعام 2016 – هبوط بحوالي 2.8%. عدد الموظفين/ات انخفض في عام 2017 بـ 435 موظف/ة، وفي آخر 6 سنوات بأكثر من 2900 موظف/ة. المصروفات التشغيلية الاخرى، مع حسم التعويض التأميني الذي قبل في السنة السابقة، هبط بحوالي %4.8.

يستمر لئومي بالحفاظ على ملف الاعتماد الأكثر جودة في الجهاز – يستمر البنك في تطبيق سياسة الاعتماد الحذر، وينعكس ذلك من خلال مصروفات خسارات الاعتماد والتي بلغت عام 2017 نسبة %0.06 فقط.

تطبيق سياسة البنك:

يستمر لئومي في ريادة تخصص الخدمات البنكية الديجيتالية في البلاد، الى جانب تطوير لئومي ديجيتال، اطلق البنك عام 2017 وبنجاح PEPPER – تجربة طلائعية هي الأولى، وعام 2018 من المتوقع ان يستمر البنك في توسيع نشاط الـ PEPPER .

يستمر لئومي في ريادة الخدمات البنكية للهايتك في البلاد من خلال لئومي تك حيث يركز اليوم النشاط المالي لحوالي %60 من شركات الهايتك الاسرائيلية.

وقال رئيس مجلس إدارة لئومي، دافيد بروديت: “التقرير المالي السنوي لمجموعة لئومي والذي يلخص عام 2017 يثبت اننا نقطف ثمار الاستراتيجية التي حددها مجلس الادارة وتم تطبيقها بشكل رائع من قبل المدراء وموظفي المجموعة: استراتيجية تعتمد على رؤية بعيدة المدى، متابعة ومواظبة وجرأة حيث ان اساس المدخولات والربحية تنبعان من النشاط المركزي، ونحن نعلم اننا نتواجد في المسار الصحيح. لئومي يعود، لاول مرة منذ 6 سنوات، الى توزيع الأرباح بنسبة حتى %40 من الربح الصافي. واتيح هذا التوزيع بفضل الحقيقة اننا نجحنا في مواجهة التحديات وتحقيق الأهداف التي وضعناها لأنفسنا”.

ركيفت روسك عميناح

وقالت المديرة العامة للئومي، ركيفت روسك عميناح: طرأت تغييرات كبيرة على عالم البنوك العالمية، وغيرت النموذج التجاري والعالم المالي أجمع. من اجل ملاءمة لئومي الى العالم المتغير وضعنا استراتيجية دقيقة ووفق ذلك نقود عملية نقل المعلومات والتي تحدث تغييرا عميقا ومتواصلا في نشاطنا القائم، وبموازاة ذلك، نستثمر في الابتكار وتطوير قدرات تناسب عالم البنوك المتغير – كنا اول من استثمر في الديجيتال واول من أطلق بيبر.

تنفيذ دقيق ومتتابع لكل هذه الامور مكننا من عرض سنة أخرى من النتائج الممتازة في مجموعة لئومي. هذه النتائج تعكس تحسنا متواصلا في مركز النشاط في كل واحد من خطوط الأعمال.

هذه النتائج مكنتنا من توزيع الأرباح عن سنة 2017 بمجمل نحو مليار شيكل. كما يعلن لئومي عن خطة لشراء ذاتي للأسهم بمجمل يبلغ حتى 700 مليون شيكل. لا توجد خطوة أقوى من ذلك لتؤكد على ثقة الادارة ومجلس الادارة بقوة البنك وبالخطة الاستراتيجية والتي وضعناها للسنوات المقبلة.

لئومي مع تركيز تجاري واضح، رأس مال قوي، تنمية عالية، نشاط تجاري أساسي مع الموظفين الأفضل في جهاز البنوك، يتواجد في موقع ممتاز للاستمرار في تحقيق الرؤية – “لقيادة خدمات بنكية مبادرة ومبتكرة من أجل الزبون”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *