فش مع مين تحكي في بنكك؟ فقط في مزراحي- طفحوت، لخدمة كل إنسان

مراسل حيفا نت | 14/11/2017

فش مع مين تحكي في بنكك؟

فقط في مزراحي- طفحوت، لخدمة كل إنسان .. إنسان !

انطلقت، هذا الأسبوع، حملة جديدة لبنك مزراحي- طفحوت في وسائل الإعلام المختلفة في المجتمع العربي، حيث يواصل البنك تسليط الضوء على تميّزه واختلافه عن البنوك الأخرى، وذلك تحت شعار “فقط في مزراحي- طفحوت ، لخدمة كل إنسان يوجد إنسان في البنك”.
وقد انطلقت الحملة التي يقودها الممثل المسرحي الكوميدي المعروف، إبراهيم ساق الله، في التلفزيون بقناة هلا وعلى لافتات الطرقات وفي الصحف والراديو، وكذلك في المواقع الإلكترونية ذات الصلة والشبكات الاجتماعية المختلفة. ويتساءل ساق الله عبر الإعلان: “فش مع مين تحكي في بنكك؟ ويجيب: “خذ الأمر بشكل شخصي!”.
إن الشعور لدى زبائن البنوك الأخرى اليوم هو أن البنوك تستثمر في الخدمة الديجيتالية، لكي تبعدهم عن فروع البنوك وعن الموظف البنكي. والنتيجة هي أن الزبائن يصبحون “موظفي بنك بأنفسهم لأنفسهم” وعندما يحتاجون إلى مساعدة من موظف بنكي فإنهم يضطرون للتنقل من موظف الى آخر، وبهذا يجدون صعوبة في الحصول على مساعدة في الوقت المطلوب. وخلافًا للبنوك الأخرى التي تقوم بإغلاق فروع، فإن بنك مزراحي- طفحوت يدأب بالذات على توسيع رقعة انتشار فروعه بشكل عام وفي البلدات العربية بشكل خاص، ويعمل على تعزيز العلاقة بين الموظف البنكي الشخصي في الفرع وبين الزبائن.
وتسلط الحملة الجديدة الضوء على الشعار الحقيقي في مزراحي طفحوت وهو أن “لكل إنسان يوجد إنسان في البنك”، في الوقت الذي يعرض البنك ويقدّم مختلف الخدمات المصرفية بمهنية عالية، وبخدمة شخصية راقية ومعاملة إنسانية.
تجدر الإشارة الى أن موظف البنك الشخصي في مزراحي طفحوت يكون دائمًا على أهبة الاستعداد لتقديم الخدمة للزبائن، وبذلك يوفّر عليهم الوقت الثمين ويريحهم من عناء التنقل بين الموظفين.
إن الوعد الذي يقطعه البنك للزبائن هو: عندما يكون لديكم إنسان في البنك، يمكنكم الحصول على اهتمام شخصي ومعاملة سريعة. الخدمات المصرفية الشخصية في مزراحي- طفحوت تتيح لكم التمتع بخدمة مجدية، مهنية ومركّزة، مصحوبة بمعاملة إنسانية وملاءمة دقيقة تلبية لاحتياجاتكم.
MZR_logo (1)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *