النائب عيساوي فريج يرافق ضحية عملية بيتح تكفا الشاب معاذ عامر لمحطة الشرطة

مراسل حيفا نت | 13/02/2017

قدم الشاب معاذ عامر ابن كفر قاسم، بمرافقة النائب عيساوي فريج اليوم الأحد شكوى في شرطة بيتح تكفا طالباً فيها باعتقال المعتدين عليه من قبل عدد كبير من اليهود، دقائق قليلة بعد عملية بيتح تكفا الخميس الماضي.

وقال النائب فريج:” ذنب الشاب معاذ عامر ابن بلدتي، انه عربي، وحظه السيء انه تواجد وقت عملية بيتح تكفا في المنطقة”.
وتابع النائب فريج يقول:” لقد تم الاعتداء على معاذ بضراوة من قبل مجموعة كبيرة من اليهود المتطرفين الذي ما ان عرفوا انه عربي حتى انهالوا عليه بالضرب بهدف قتله ليس الا”.

وتساءل فريج:” بالرغم من ان توثيق عملية الاعتداء الا ان الشرطة لم تعتقل اي من المعتدين، لماذا؟ لأنه يحق لهم بحسب الاجواء المتطرفة المشحونة السائدة في البلاد، ببساطة: ان يقتلوا العرب!”.

وتابع النائب فريج يقول:” لم اسمع اي وزير او اي مسؤول او حتى رئيس الوزراء نتنياهو الذي سارع في حينه باتهام العرب باشعال الحرائق …لم اسمع استنكارهم عما حدث، وصمتهم قد يكون مؤشرا ودافعا لعمليات اعتداء اضافية”.
unnamed (26)

unnamed (25)

unnamed (24)

unnamed (23)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *